تابعنا على فيس بوك
اضغط على اعجبني - like ليصلك كل ما هو جديد

أنظم لمتآبعينا بتويتر ...

معجبو الرسالة الصادقة علي الفيس بوك

  #1  
قديم 04-24-2006, 01:55 PM
رسالة جديدة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
المشاركات: 27
Rep Power: 0
ظبيانيه is on a distinguished road
Lightbulb قصة لمن يريد ان يعتبر من واقع حياة شاب رواها بنفسه

مدخل للقصة :
تمتلء مرحلة الشباب بالتصرفات الطائشة والاوقات التي تذهب اما سدى لاتحصيل فيها او تحصيل لاخير فيه كله شر وفساد .
واثناء هذه الرحلة لاتخلو ايضا من وقفات ومواقف تحتوي على تنبيهات ورسائل تذكير , ولكن قلما تجد من يقف عند هذه المواقف , اما الكثير فلا تعنية هذه المواقف ولا يمنحها اي اهمية .
مع اننا ندرك ونرى ونشاهد ونسمع عن شباب انتبه لهذه المواقف فتغيرت حياتهم للافضل واصبحوا قصصا تروى ليقتدى بهم

وما ستقرأونه في هذه القصة هو واحد من هؤلاء الشباب

القصة :

هي قصة شاب اراد الاختلاء بثلاث فتيات و هي قصة واقعية ارجو الاستفادة منها .
كان هناك مجموعة من الاصدقاء يتسامرون مع بعضهم البعض كل ليلة ، كان من بينهم شاب معروف بشدة مرحه و فكاهته ، و لكنه كلن يتميز بسلاطة لسان غريبة فلا يسلم احد من شرة ، كان الملتقى في بيت احد الاصدقاء
و في يوم من الايام و اذ بهذا الشاب سليط اللسان يدخل على صاحبه و هو بحالة غريبة ، لم يكترث صديقه به ، فقد ظن انها احدى الاعيبه ، و لكنه فوجئ بصديقه و هو يجلس على الطاولة يبكي و يقول :
يا رب اغفرلي يا رب اغفرلي ،
تعجب صاحب البيت من امر صديقه و لكن لم يفعل له شي ، و بعد لحظة قاد ذلك الشاب (و دعونا بسميه ب محمد ) قام محمد و ذهب الي الحمام و توضئ و اخذ يصلي ركعتين الضحى ،
اقسم صديقه انو عندما سجد محمد لم يرفع راسه من السجود الا عند اذان الظهر و هو طيلة هذة المدة يبكي و يقول :
يا رب اغفرلي يا رب اغفرلي
و هنا و عن انتهاء محمد من الصلاة امسكه صاحب البيت و قال له :
الان سوف تخبرني ماذا بك ، هيا اخبرني
فقال محمد و هويبكي بحرارة :
كنت قد واعدت ثلاث فتيات بالامس في شقة ما ، و عندما كنت في الطريق و قفت لكي اعبر الشارع ، فاذا بشخص يقف بجابني ، لم اهتم به
و لكني لا حظت انه كلما تحركت انا خطوة تحرك خطوة و اذا تحركت خطوتين للوراء رجع خطوتين للوراء ،
و في نفس اللحظة عبرنا الشارع سوياً فجاة جاءت سيارة مسرعة فرجعت انا خطوة و رجع هو خطوة ايضا
و ما ان اقتربت السيارة و اذا به يتقدم نحوها فدهسته بقوة شديدة ، التم الناس في الشارع و اخذ البعض يبكي من شدة ما حل بهذا الرجل و لبشاعة منظره ، فقد خرجت اضلعه من جسده ، وقفت انا لما احرك ساكناً و لم اهتم بالرجل ، فاذا بشخص يمسكني من كتفي بقوة و يقول لي :
هذه المرة قدمناه و اخرناك في المرة القادمة و الله العظيم لنقدمك انت التفت حولي لم اجد احد و لكني سمعت الصوت مرة اخرى :
اليوم اخرناك و قدمناه و الله العظيم المرة القادة لتقدمك انت .
ذهبت الي بيتي مرتعشا من الخوف و اخذت الملم صور الفتيات التي عندي و اشرطة الفيديو وذهبت بها الي مجمع النفايات ، و اذا بشياطين الدنيا كلها تود ان تمنعني من ذلك ، راودتني نفسي عن فعل ذلك فاذا بي اسمع الصوت مرة اخرى :
هذة المرة اخرناك و قدمناه و الله العظيم المرة القادمة سنقدمك انت
اخي الكريم ارجو ان تكون حكايتي و مقصودي قد وصلو الى ذهنك .


اسأل الله ان يبعدنا جمعياعلى الشر واهله


منقول للعظه والعبره



rwm glk dvd] hk dujfv lk ,hru pdhm ahf v,hih fktsi


التعديل الأخير تم بواسطة الحالم الصغير ; 11-30-2012 الساعة 04:11 AM
رد مع اقتباس

يمكن للجميع التعليق على الموضوع من خلال الفيس بوك
لست مجبرا على الرد - ولكنك اذا اخترت ان ترد فتذكر انك المسؤول عنه امام الله لذلك خيرا لك ان تقول خيرا او لتصمت
فهذه التعليقات مخصصة
 ( لابداء الاراء - وتعديل الاخطاء - وتقديم النصح بالافضل - والانطلاق بالكلمة لتغيير مايمكن تغييره )

 

  #2  
قديم 04-24-2006, 05:47 PM
الصورة الرمزية الرسالة
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
المشاركات: 114
Rep Power: 10
الرسالة تم تعطيل التقييم
افتراضي

لا حول ولا قوة الا بالله

عزيزتي : الظبيانية .. حقيقة قصة تخفي داخلها عبرة ... عبرة لكل من غفل .. لكل من مشى في طريق المعاصي .. لكل من سهى عن دينه واختار طريق الظلال وطريق الشهوات ...

ان الله سبحانه وتعالى قد أعطى لهذا الشاب فرصة ... ونرى في القصة أن الشاب بارك الله فيه قد اعتبر ... وبدا بتغيير حياته بشكل جذري ... استغل هذه الفرصة التي هباه الله له ... لتغيير ذاته ولإيقاظ ضميره ... وليبصره الى مصيره الذي قد يأتي بغتة وهم لا يشعر .. المـــوت ...

بارك الله فيك عزيزتي واسأل الله أن يهدي شبابنا وشاباتنا

الرساله
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 04-24-2006, 06:31 PM
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
المشاركات: 871
Rep Power: 10
الحالم الصغير is on a distinguished road
افتراضي

الظبيانية


قصة مؤثرة بكل تفاصيلها
لاتعني لهذا الشاب فقط بل تعنينا جميعا

فكم من ميت يموت
ولسان حال الموت يقول
قدمناه واخرناكم

الظبيانية
مشكوره اختي على هذه القصة التي اتمنىان يقف الجميع امامها مودعين اوقات مرت عليهم لم يكن فيها الا اللهو


دمت

رد مع اقتباس
  #4  
قديم 04-25-2006, 08:27 AM
رسالة جديدة
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
المشاركات: 27
Rep Power: 0
ظبيانيه is on a distinguished road
افتراضي

تسلمين الاخت الرساله والخ السامي على المرور


وسبحانالله مثل ما قلتي الاخت الرساله الله عطاه فرصه ثانيه وهذي نادر ما تحصل

ويمكن الله يحبه هالريال عشان يعطيه فرصه ثانيه

وعسى الله يكتب لنا الهدايا جميعا حتى لو الواحد يحس نفسه انه ما يغلط


العفو الاخ السامي صدق قصه مؤثره وانا كل كلمه اقراها يتقشعر جسمي


اختكم ظبيانيه

رد مع اقتباس
  #5  
قديم 08-17-2006, 02:55 AM
رسالة نشيطة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
الدولة: -= U.A.E =-
المشاركات: 59
Rep Power: 0
البدور is on a distinguished road
افتراضي




اللهـ يهدي من يشاء من عبادهـ ..


قصهـ مؤثرهـ فعلا ..


جزاكـ ِِ اللهـ خيرا ..



رد مع اقتباس
  #6  
قديم 03-08-2007, 02:21 PM
رسالة مميزة
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 198
Rep Power: 0
؟!؟!الكندريه ؟!؟! is on a distinguished road
افتراضي

لا حول ولا قوه الا بالله
جزاك الله خيرا اختي ظبيانه

رد مع اقتباس
  #7  
قديم 11-30-2012, 04:11 AM
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
المشاركات: 871
Rep Power: 10
الحالم الصغير is on a distinguished road
افتراضي

تم تجديد الموضوع

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:38 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd
الدعم الفني : مجموعة الدعم العربي


Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0